Facebook
Twitter
Google +
Youtube

داود ردايدة .. مستوى لافت في الظهور الأوّل مع سلوان


الإثنين : 2019/09/23 11:55 ص
                                    
محمـد عوض - تمكّن سلوان من تحقيق النقاط الثلاث الأولى في الأسبوع الافتتاحي لدوري الاحتراف الجزئي، بعدما أسقط منافسه أبناء القدس، على ملعب الشهيد فيصل الحسيني، بهدفٍ دون مقابل حمل توقيع اللاعب أيوب مراغة، في ديربي العاصمة الفلسطينية، وشارك في هذه المواجهة معظم اللاعبين الجدد الذين تم التعاقد معهم خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضي.

من بين اللاعبين الجدد الذين ظهروا مع سلوان، الحارس داود ردايدة، الذي انتقل إلى الفريق قادماً من أبناء القدس، في عقدٍ يمتد لموسمٍ كروي واحد، وقدم مستويات مبشرة، وجيدة للغاية، وساهم في حصول أهل الراية على النقاط الثلاث، بعدما تصدى لعديد الكرات الخطيرة، وشكَّل فارقاً واضحاً في الكرات العرضية التي صبت في صالح السلاونة.

"ردايدة"، سبق أن مثل المنتخب الأولمبي، وأصيب حينها، ما أدى إلى استبعاده، وفي كل تجاربه السابقة نجح، ونال الإشادات اللازمة، وهو أحد أبناء شباب العبيدية، المنافس في ذات الدرجة، ورغم حبه الكبير لبلدته، إلا أنه اختار البحث عن ذاته، ومستقبله، وحقيقةً يظهر مستواه من موسمٍ لآخر في تطور واضح، ما جعله مكسباً حقيقياً لسلوان.

الإمكانيات التي يتمتع بها هذا الحارس، ستكون عنصراً حاسماً ومساعداً لسلوان هذا الموسم، وفي المباراة الأولى لم يظهر الفريق كل ما لديه، وكان عرضة لتلقي الأهداف في أكثر من مناسبة، وبعدما تقدم على صعيد الأداء، تراجع بشكلٍ ملحوظ، وسيكون لزاماً على الجهاز الفني التدخل بشكلٍ فاصل في قادم المواجهات، لمنع التغييرات على النتائج.

عموماً، انتصار سلوان في المواجهة الأولى، ووفقاً لما يمتلك من لاعبين، وإمكانيات تفوق منافسه، كان جيداً، وبالإمكان البناء عليه، والمعروف بأن المباراة الافتتاحية تكون صعبة غالباً، وتنتج ضغطاً عالياً، وبالتالي فإن اللاعبين سيكون كل منهم قد تأقلم أكثر في المواجهات القادمة على الأجواء التنافسية، وبالتالي يمكن للمستوى أن يتطور، ويصبح أكثر تقدماً.
                                

شاركنا رايك


الاسم
الايميل
الهاتف
التعليق