Facebook
Twitter
Google +
Youtube

سقوط جرحى من المتظاهرين والأمن اللبناني خلال احتجاجات على حكومة دياب


الخميس : 2020/01/23 00:54 ص
                                    
ستمرت المواجهات بين القوى الأمنية والمحتجين في بيروت مساء امس الأربعاء وسقط عدد من الجرحى من الطرفين.

وانطلقت احتجاجات مساء امس الاربعاء في مدينتي صيدا وصور جنوب لبنان ومنطقة جل الديب في جبل لبنان رفضا للحكومة الجديدة.

وانطلقت مسيرة من المحتجين في مدينة صيدا رفضا لما أسموه "حكومة المحاصصة" ومن أجل مواصلة التحرك لتحقيق المطالب الاجتماعية.

وتمكنت عناصر من شعبة المعلومات التابعة لقوى الأمن الداخلي من إخراج المحتجين من محيط ساحة النجمة ومنطقة أسواق بيروت.

وتم توقيف بعض المحتجين.

وأعلن بعض المحتجين القادمين من عدة مناطق شمال لبنان أن رئيس الحكومة حسان دياب لا يمثلهم، وأعلنوا رفضهم للحكومة لاعتبارها غير مستقلة، ولن تمثلهم بل تمثل بعض أركان السلطة، وأعلنوا أن "هذه الحكومة تشكلت من وزراء تابعين للسلطة السياسية، لذلك هذه الحكومة مرفوضة".

ويطالب المحتجون بتشكيل حكومة إنقاذ تكنوقراط وإجراء انتخابات نيابية مبكرة وخفض سن الاقتراع إلى 18 عاما، ومعالجة الأوضاع الاقتصادية واسترداد الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين.

وكان الأمين العام لمجلس الوزراء محمود مكيّة قد أعلن مساء الثلاثاء الماضي، مراسيم تشكيل حكومة جديدة من 20 وزيرا، بينهم ست وزيرات للمرة الأولى، برئاسة حسان دياب، خلفاً لحكومة الحريري السابقة. وعقدت الحكومة أولى جلساتها قبل ظهر اليوم الأربعاء.

وجاء تشكيل الحكومة بعد 33 يوما من تكليف الرئيس دياب بتشكيل حكومة جديدة.
                                

شاركنا رايك


الاسم
الايميل
الهاتف
التعليق