Facebook
Twitter
Google +
Youtube

وزارة الخارجية الفرنسية: ندرس بعناية خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط


الخميس : 2020/01/30 02:12 ص
                                    
قال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية أنييس فون دير مول أن بلاده ترحب بجهود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإحلال السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وذكر ان فرنسا ترحب بجهود الرئيس ترامب وستدرس بعناية خطة السلام التي قدمها. والتي يُعبر من خلالها عن اقتناعه بأن حل الدولتين، ووفقًا للقانون الدولي والمعايير المتفق عليها دوليًا ضروري لإقامة سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط. وأكد ان بلاده ستواصل العمل في هذا الاتجاه بالتنسيق مع الولايات المتحدة وشركائها الأوروبيين. وستظل مهتمة باحترام التطلعات المشروعة لكل من الإسرائيليين والفلسطينيين ومراعاتها. بحسب بيان الوزارة.

وفي احتفال بالبيت الأبيض وبحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعلن ترامب أمس الثلاثاء خطة تسمح بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها أجزاء من القدس الشرقية، بينما تظل القدس عاصمة دولة إسرائيل غير المقسمة.

ووفقا للخطة المقترحة، تعترف الولايات المتحدة بالمستوطنات الإسرائيلية المحتلة في الضفة الغربية. وفي المقابل، توافق إسرائيل على تجميد الأنشطة الإستيطانية لأربعة أعوام خلال المفاوضات بشأن معايير إقامة دولة فلسطينية.

وتوقفت مفاوضات السلام الأخيرة بين فلسطين وإسرائيل التي كانت برعاية أمريكية في أبريل من عام 2014، حيث فشل المعسكران المتنافسان في التوصل إلى اتفاق بسبب الخلافات بشأن القضايا الرئيسية مثل المستوطنات والأمن والحدود والاعتراف بالدولة الفلسطينية.
                                

شاركنا رايك


الاسم
الايميل
الهاتف
التعليق